10664338774361206
recent
جديد الموقع

شاهد حقيقة الوجه الضاحك و اشهر ضحكة على الفيسبوك

الخط
شاهد حقيقة الوجه الضاحك و اشهر ضحكة على الفيسبوك


في استراحة موقع الشامل للتطبيقات والبرامج اليوم سنستعرض لكم لغز من الغاز الفيسبوك الدي لا يعرفه الكثير من مستعملي هذا الموقع الا وهو حقيقة لاصورة الغريبة التي يستعملها الكثير منا ويتداولها على الشبكات الاجتماعية من دون ان يعرف مصدرها واليوم رصدنا لك مصدرها الحقيقي وصاحب اشهر صورة ساخرة على الفيسبوك

صاحب الوجه الضاحك أو ايقونة السخرية على الإنترنت نالت شهرة كبيره للغاية، فلم تنل شخصية مبتسمة ما على شبكة الإنترنت مثل هذه الشهرة التي تحظى بها شخصية الصيني المبتسم، التي من المؤكد أن تكون قد صادفتها غير مرة على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي وخصوصا الفيس بوك..
 
 

شاهد حقيقة الوجه الضاحك و اشهر ضحكة على الفيسبوك

شاهد حقيقة الوجه الضاحك و اشهر ضحكة على الفيسبوك

هذا الوجة الباسم تحول إلى أيقونة للسخرية، بعد أن انتشرت آلاف وربما ملايين القفشات والكتابات الساخرة على لسانه، بصحبة صورته الشهيرة، التي ما أن يلمحها أحد، يستعد ليقرأ عبارة ساخرة جديدة.

شاهد حقيقة الوجه الضاحك و اشهر ضحكة على الفيسبوك

هو شاب من الصين، يقيم فى أمريكا عمره 32 عاما، يدعى ياو مينج من مواليد 12 سبتمبر 1980م، ولد فى مدينة شنغهاي، وبزغ نجمه مبكرا في لعبة كرة السلة، التحق في عمر 13 عاما بناشئي فريق شنغهاي شاركس وتدرج للعب في فريقه الأول عام 1998، وبعد مرور خمسة مواسم سافر للاحتراف في الدوري الأمريكي للمحترفين كلاعب في فريق هيوستن روكتس وظل فيه حتى اعتزل فى ديسمبر 2011.


ولكن ما قصة ياو مينج مع هذه الابتسامة الشهيرة، الصورة الأصلية الضاحكة لياو والتي تحولت إلى رسم كاريكاتير ساخر تم التقاطها في شهر نيسان من عام 2009 أثناء مؤتمر صحفي جمع ياو مينج مع زميله بدوري المحترفين الأمريكي اللاعب رون أرتيست، وكان الأخير يرد على سؤال لأحد الصحفيين عن شعوره حين فقد الكرة وهو يركض مسرعا في المباراة، ولم يستطع التوقف حتى وجد نفسه بين جمهور الفريق المنافس مما استدعى تدخل الأمن لجذبه وإعادته للملعب مرة أخرى، وقال ياو «الأمن حاول انتزاعي بسرعة من وسط الجمهور»، ثم أكمل ضاحكا، بقوله: في الحقيقة، شعرت حينها أنني أريد الجلوس بينهم لاستمتع بمشاهدة المباراة، لكن للأسف لم أجد مقعدا خاليا».

ملاحظة : ارجوا ان لا تكون انانيا فغيرك لا يعرف هذه المعلومة نرجوا ان تشاركها مع اصدقائك عبر احد الازرار في الاسفل وشكرا
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة